وفاة رياضي شاب قبل مشاركته في أولمبياد باريس 2024

JJ Rice
رايس كان بصدد المشاركة للمرة الأولى في أولمبياد باريس هذا الصيف (مواقع التواصل)

توفي جاكسون جيمس رايس، لاعب ركوب الأمواج بالطائرة الورقية (كايتفويلينغ) ، الذي كان بصدد المشاركة للمرة الأولى في أولمبياد باريس هذا الصيف، عن عمر 18 عاما في حادث غوص.

وتوفي رايس يوم السبت، ولكن الخبر لم ينشر إلا اليوم الاثنين، بعدما أخبر والده، دارين، بوابة "ماتانغي تونغا" الإخبارية الإلكترونية.

ووفقا لدارين رايس، كان نجله يمارس الغوص الحر من زورق في جزيرة هاباي في دولة تونغا عندما توفي بعد إغماء يشتبه بأنه ناتج عن انقطاع الأكسجين في المياه الضحلة.

وتم العثور على جثته في قاع البحر تحت الزورق من قبل غواصين آخرين. وباءت محاولات إنقاذه بالفشل.

وقدمت شقيقته ليلي تعازيها في منشور عبر موقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت "فيسبوك" أمس الأحد.

وكتبت "رزقت بأروع أخ في العالم ويؤلمني أن أقول إنه توفى… كان لاعبا مذهلا في رياضة (كايتفويلينغ) وكان سيشارك في الأولمبياد، وكان سيحصل على ميدالية كبيرة لامعة".

وولد رايس في الولايات المتحدة الأميركية لأبوين بريطانيين، ولكنه نشأ في هاباي، ومثل تونغا لعدة سنوات في الأحداث الدولية لرياضة "كايتفويلينغ" (وهي رياضة تشبه ركوب الأمواج بالطائرة الورقية ولكن بدلا من ركوب لوح طائر على سطح الماء، فإنك تركب لوحا يصل ارتفاعه إلى متر واحد فوق سطح الماء).

وتنظم مسابقات هذا النوع من الرياضة للمرة الأولى في الدورة الأولمبية القادمة .

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية