قوات الاحتلال تصيب طفلين بالخليل وتعتقل 20 فلسطينيا بالضفة الغربية

تستمر العملية العسكرية الإسرائيلية في مدينة جنين ومخيمها شمالي الضفة الغربية لليوم الثالث على التوالي، قتل خلالها 11 فلسطينيا بالرصاص الحي وقصف طائرات مسيرة. ويحكم الجيش الإسرائيلي الحصار على مخيم جنين من كافة مداخله، ويجري عمليات تجريف للبنية التحية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )
قوات الاحتلال انسحبت من مدينة جنين ومخيمها بعد اقتحامهما فجر اليوم (الأناضول)

أصيب طفلان برصاص الجيش الإسرائيلي شمال الخليل. وفي حين انسحبت قوات الاحتلال من مدينة جنين ومخيمها بعد تدمير بنى تحتية ومتاجر، قامت باعتقال 20 فلسطينيا في عموم الضفة الغربية بينهم أطفال وأسرى سابقون.

وأفاد مراسل الجزيرة بإصابة طفلين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليهما عند مدخل مخيم العروب شمال الخليل.

وفي غضون ذلك، انسحبت قوات الاحتلال الإسرائيلي من مدينة جنين ومخيمها، بعد اقتحامهما فجر اليوم معززة بأكثر من 30 آلية عسكرية.

واندلعت -إثر ذلك- اشتباكات بين مقاومين والقوات المقتحمة، تخللها تفجير المقاومة عبوات ناسفة محلية الصنع على تخوم مخيم جنين. بينما جرفت قوات الاحتلال البنية التحتية وشوارع المخيم التي تم الانتهاء من إعادة تأهيلها أخيرا.

وقالت "سرايا القدس- كتيبة جنين" إن مقاتليها استهدفوا آليات الاحتلال في مدينة جنين ومخيمها بالعبوات الناسفة.

كما أفادت كتائب شهداء الأقصى بأنها تخوض اشتباكات ضارية مع قوات الاحتلال في مختلف محاور الاقتحام في جنين.

ونشر تلفزيون فلسطين الحكومي مقاطع فيديو تظهر تدمير الجرافة شوارع مخيم جنين وممتلكات خاصة، بما في ذلك أحد المخابز.

وكان الجيش الإسرائيلي انسحب -فجر الخميس- من مدينة جنين ومخيمها بعد عملية عسكرية استمرت نحو 48 ساعة، وأسفرت عن 12 شهيدا فلسطينيا بينهم 4 أطفال، وإصابة 12 وتدمير بنى تحتية.

اعتقالات واسعة

وبالتزامن مع ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال -الليلة الماضية وصباح اليوم- 20 فلسطينيا بينهم أطفال وأسرى سابقون، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية بما فيها المدينة المقدسة المحتلة.

وأفاد نادي الأسير وهيئة شؤون الأسرى الفلسطينيان -في بيان- بأن الاعتقالات توزعت على محافظات بيت لحم ورام الله ونابلس والخليل وجنين والقدس المحتلة.

وبذلك يرتفع عدد المعتقلين بعد السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 8875 فلسطينيا.

وبالتزامن مع الحرب على غزة، صعّد مستوطنون اعتداءاتهم ضد الفلسطينيين بالضفة، كما وسّع الجيش الإسرائيلي عملياته مما أدى إجمالا إلى استشهاد 518 فلسطينيا وإصابة نحو 5 آلاف آخرين، واعتقال نحو 8 آلاف و855 مواطنا وفق معطيات رسمية فلسطينية.

وقد خلفت الحرب الإسرائيلية، المستمرة على غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، أكثر من 116 ألف فلسطيني بين شهيد وجريح معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

المصدر : الجزيرة + وكالات