شعار قسم مدونات

أنا المظلوم لا كذب.. أنا زلزال يقترب

blogs رجل يبكي بعد القصف

في الفَلَكِ في تِلكَ المَجَرَّةِ بَينَ عَشَرَاتِ الكَوَاكِبِ وآلَافِ النُّجُومِ عَلَى الأَرضِ أَظهَرُ غَيرَ مُختَبِئَاً وَمَا زِلتُم تَبحَثُون!، في بَرِّهَا لا في بَحرِهَا وَفَلَكِها بَينَ الجِبَالِ أَسفَلَ الشُّجِيرَاتِ حَولَ البَشَرِ والشَّمسُ تَلدَغُ مَلَامِحِي تَدُلُّكُم والقَمَرُ يَهدِي إِلَيَّ نُورَهُ يُرشِدُكُم وَفِي تِيهِكُم تَعمَهُون !

هُنَاكَ عِندَ المَسجِدِ العَرِيقِ، المُنحَنِيةِ فَوقَ الرُّكَامِ مِأذَنَتُهُ، رُكَامُ قِبَبِهِ البَاقِيةِ اسمَنتَاً جَدِيدَاً لِلزِّقَاقِ المَهجُورِ مُذ عَلَت فَوقَ سَمَائِهِ الطَّائِراتُ سَالِبَةً كُلَّ مَعنَىً لِلحَيَاةِ.. هُنَاكَ حَيثُ سُوَّتِ الأَبنِيَةُ صَفَّاً مِنَ الخَرَابِ لا اِعوِجَاجَ فِيهِ سِوَى بَقَايَا مِن أَلعَابِ طِفلٍ لَم يَتَجَاوَزِ السَّنَتَينِ يَرقُدُ بِسَلَامٍ تَحتَ أَلعَابِهِ لِتَبقَى شَاهِدَةً مُعَلَّقَةً لا تَستُرُ إِجرَامَ قَبرِهِ المَحفُور.. هُنَاكَ حَيثُ تَرَانِي عَلَمَاً جَاهِرَاً لا أَبنِيَةً تُعِيقُ بَحثَكَ وَلا أَروَاحَ تُشَتِّتُ نَاظِرَيكَ وَلَونُ جَسَدِي تَرَاهُ مُنَاقِضَاً لِلرَّمَادِ مِن حَولِي فَمَاذَا تَنتَظِر؟ وَمَا زِلتُم تَسأَلُونَ عَنِّي؟

أنا اليَتِيمُ أَبَاً وَأُمَّاً أَردَتهُمُ القَذِيفَةُ أَمَامَ نَاظِرَيَّ لا مُبَالِيَةً بِطُفُولَتِي، أنا الفَاقِدُ كُلَّ مَعنَىً لِلحَنَانٍ بَعدَهُمَا، أنا المَعبُوثُ بِأَحلَامِي وَآمَالِي، أنا الهَاذِي فَوقَ جُثَّتِهَم لا أَرَاهُم يَستَفِيقَانِ ..أنا الثَّكلَى بِفَلذَاتِ أَكبَادِهَا المَاثِلِينَ بَينَ يَدَيهَا لِلمَوتِ مُنتَصِرِينَ أنا السَّقِيمَةُ بِمَا فَقَدت أنا العَلِيلَةُ بِمَا حُرِمَت، أنا المَفجُوعَةُ بِمُقلَتِهَا بِحَسَنَتِهَا بِعُونِهَا، المُتَجَرِّعَةُ دَاءَ بُرُودَةِ قَتلِكم وَ وَبَاءَ مَرَارَةِ الفَقدِ.. أنا الصَّابِرَةُ المُحتَسِبَةُ المُنتَظِرَةُ لِبَكرِهَا القَابِعِ في غَيَاهِبِ السُّجُونِ وظَلَامِهَا.. أنا الفَاقِدُ أَذرُعِي أنا المَبتُورَةُ قَدَمِي أنا المَحرُومُ مِن عَافِيتِهِ.

 

أنا المُنَافِحُ عَن حُرمَةِ مُقَدَّسَاتِي وَمَسجِدِي أنا الشَّامِخُ عِندَ عَتَبَةِ مَنزِلِي أنا المُستَجِيبُ لِأَحلَامِ أَطفَالِي لِآهَاتِ أُمِّي وَصَرَخَاتِ زَوجَتِي فَبِأَيّ حَقٍّ تُدِيرُ فَوهَةَ البُندُقِيّةِ صَوبِي وَتُمطِرُ طَائِراتُكُم بِصَوَارِيخِهَا حَيّي؟

أنا المُمَزَّقُ مِن كُلِّ شِلوٍ أَبصَرَتهُ بَنَادِقُهُم ..أنا المُهَجَّرُ قَسرَاً عَن وَطَنِي أنا المَنفِيُّ عَن عَائِلَتِي أنا المَسمُومُ في غُربَتِي وَالفَاقِدُ هَوِيَّتِي ..أنا المُشَرَّدُ في وَطَنِهِ الغَرِيبُ فَوقَ تُرَابِهِ، أنا مَن لا بَيتَ لي وَلا مَأوَى سِوَى خَيمَةٍ نَصَبُوهَا آمِلِينَ أَنن أَعتَكِفَهَا وَ أُوَارِيَ بِهَا دُمُوعِيَ المُنسَكِبَةَ على بَيتِيَ المُهَدَّمِ ..أنا دِمَاءٌ سُفِكَت وَمَحَارِمٌ اِنتُهِكَت وَمَآذِنٌ هُدِّمَت وَمُقَدَّسَاتٌ دُنِّسَت أنا أَطفَالٌ شُرِّدَت وَيُتِّمَت وَنِسَاءٌ رُمِّلَت وَثُكِّلَت أنا مَوؤُودَةٌ سُئِلَت بِأَيّ ذَنبٍ قُتِلَت؟!

كُلُّ هَذَا الظُلمِ وَأُنتُم تُحَلِّقُونَ في حُدُودِ رَأسِكُم وَفي جُيُوبِكُم تَضمُرُونَ أَيدِيكُم وَتُعَبِّئُونَ وَسَائِدَكُم بِالأَسَاطِيرِ وَأَسوَارُ حَدَائِقِكُم مُحَطَّمَةٌ وَلا تُغَادِرُونَ أَعتَابَهَا، كُلُّ هَذَا وَأَعيُنُكُم كَظِلَالِكُم سَاكِنَةٌ وَلَا تَزَالُونَ تُصِرُّونَ على إِغمَاضِ أَعيُنِكُم.. وَمَا زِلتُم تُجهَلُونَنِي !

أنا العَزِيزُ فَوقَ أَرضِي أنا الغَائِرُ عَلَى عِرضِي أنا المُنَافِحُ عَن حُرمَةِ مُقَدَّسَاتِي وَمَسجِدِي أنا الشَّامِخُ عِندَ عَتَبَةِ مَنزِلِي أنا المُستَجِيبُ لِأَحلَامِ أَطفَالِي لِآهَاتِ أُمِّي وَصَرَخَاتِ زَوجَتِي فَبِأَيّ حَقٍّ تُدِيرُ فَوهَةَ البُندُقِيّةِ صَوبِي وَتُمطِرُ طَائِراتُكُم بِصَوَارِيخِهَا حَيّي؟!! أنا أَنِينُ المَنسِيّين وَبَوحُ المَكلُومِين وَأَمَلُ المُضّطَهَدِين وَسِلَاحُ المَظلُومِين، أنا وَجَعٌ لِلصَّامِتِين لَعنَةٌ على القَاتِلِين والمُتَخَاذِلِين.. أنا الأَشعَثُ الأَغبَرُ الذي أَقسَمَ اللَّهُ أن يَبُرَّنِي أنا دَعوَةٌ فُتِحَت لها أَبوَابُ السَّمَاءِ مُحَلِّقَةً لِعَينٍ لا تَنَامُ ولا تُهمِل.. أنا في القَريَةِ الظَّالِمُ أَهلُهَا وَلَكِنِّي.. باقٍ لِيَومِ الدِّينِ.

الآراء الواردة في المقال لا تعكس بالضرورة الموقف التحريري لشبكة الجزيرة.